d-gawda.yoo7.com
كل عام و انتم بخير اهلا و مرحبا بك ايها الزائر الكريم نرجو التسجيل حتى تصبح معنا فى هذا المقع العلمى كى نفيــــد ونســــتفيد والله ولى الصالحين


مواد دبلومه الجوده و نظم المعلومات _ جامعه عين شمس
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

لا إاله إلا الله رب العرش العظيم    لا إله إلا الله رب السموات و رب الارض و رب العرش الكريم.............

 

                                                         

 

                                                          h.gafary

بسم الله الرحمن الرحيم

   الى كل مصرى ومصرية نرجو ان تكون هذه مساهمه اليكم بهذا الموقع ارجو المشاركه وبناء بلادنا بالعزة والكرامة لا للرشوة لا للإباحية ونعم للعلم والعمل  لنصل الى التوفيق بإذن الرحمن تمنياتنا بالنجاح و التقدم و التوفيق

 

 

                                        Has Ham Gafary

m.taha30@hotmail.com محمد طه ذكى المحامى

0123367561

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مهم دبلومة 2013
الأربعاء أبريل 10, 2013 10:34 am من طرف vbman

» خصائص التنظيم الفعال للفصل
الجمعة أبريل 29, 2011 9:15 pm من طرف lojy

» مكتب محمد طه ذكى
الخميس يوليو 08, 2010 10:18 am من طرف h.gafary

» سؤال بخصوص مادة المدرسة الفعالة
الثلاثاء مايو 04, 2010 2:59 am من طرف fatmh88

» مفهوم المدرسه الفعاله
الثلاثاء مايو 04, 2010 2:54 am من طرف fatmh88

» التنمية المهنية والمؤسسية
الخميس أبريل 01, 2010 12:22 am من طرف h.gafary

» تابع القيادة التحويلية
الجمعة فبراير 26, 2010 10:22 pm من طرف h.gafary

» القيادة التحويلية
الجمعة فبراير 26, 2010 9:32 pm من طرف h.gafary

» المستشار القانونى
الثلاثاء فبراير 09, 2010 5:28 am من طرف h.gafary

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 مقـــدمــــــة :

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
h.gafary



عدد المساهمات : 56
تاريخ التسجيل : 10/11/2009
العمر : 44
الموقع : h_gafary@hotmail.com

مُساهمةموضوع: مقـــدمــــــة :   الثلاثاء نوفمبر 10, 2009 10:29 am

بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مقـــدمــــــة :
لقد شهد العالم بعض التحولات والتطورات التي يشهدها النظام العالمي ومن أهمها الثورة العلمية والتكنولوجية ، التي تعتمد في المقام الأول على العقل البشري ، وتوجه العالم في مناطق مختلفة إلى تكوين تكتلات اقتصادية وسياسية ، وظهور ما يسمونه بالثورة الديمقراطية الثانية ، وانهيار أسوار الاتحاد السوفيتي ، فضلاً عن التغيرات الاجتماعية والسكانية والبيئية والمناخية الأخرى .
ولقد انعكست هذه التحولات على نواحي الحياة في المجتمعات المختلفة وتمثلت في ظهور ما يسمونه بالنظام العالمي الجديد .
ولقد انعكست هذه التغيرات على النظم التعليمية الجديدة وأثقلتها بالأعباء .
ولما كان المعلم الركيزة الأساسية في تنفيذ السياسة التعليمية كي تواجه تلك الهجمة الشرسة على ثوابتنا وبيئتنا ، كان من الضروري الاهتمام بإعداد المعلم الإعداد الذي يمكنه من أداء مهمته في مجتمع متغير وتحديات صارخة .

التحديات العالمية ومتطلباتها التعليمية :-
1- التحول المعلوماتي والتكنولوجي :
حيث تعتمد الثورة العلمية والتكنولوجية على مصدر متجدد وهو التدفق اللامتناهي واللامحدود للمعرفة والأفكار ، وقد ساعد التقدم العلمي في مجالات الأقمار الصناعية والحاسبات الآلية الإلكترونية الدقيقة على تخزين وتشغيل واسترجاع وإرسال كميات هائلة من المعلومات والمسافات البعيدة بنفقات متناقضة للغاية وفي هذا السياق برزت تكنولوجيا المعلومات وهي تلك التكنولوجيا التي تتعلق بجمع وتوصيل وتخزين واستعادة ومعالجة وتخليق المعلومات .
وفي مواجهة هذا التحول المعلوماتي والتكنولوجي تتحمل النظم التعليمية العربية مسئوليات ضخمة وهي مطالبة بأن تعمل باستمرار على تطوير وملاءمة وتغيير برامجها التعليمية لتعكس تأثيرات العلم والتكنولوجيا ، وأن تسعى لإعداد الطلاب لحياة التعليم وأن تتيح الظروف التي تشجع وتعضد المعلمين لكي يكونوا مفكرين وباحثين ، وأن تعتبر التعليم المستمر شرط ضروري للبقاء في هذا العالم الجديد .
2- التحول الاقتصادي :-
يتجه العالم اليوم نحو تكتلات وتجمعات اقتصادية عملاقة فيما بين الدول ، كالسوق الأوروبية المشتركة وتكتل الدول الأمريكية ما عدا كوبا والرغبة العربية في إنشاء سوق عربية مشتركة وذلك لخلق فرص للتعاون الاقتصادي والتبادل التجاري .
3- التحول الاجتماعي :-
شهد العالم في النصف الثاني من القرن العشرين – تحولات وتغيرات اجتماعية مهمة لعل من أهمها ما يوصف بظاهرة الانفجار السكاني وهو لا يمثل مشكلة بالنسبة للدول ذات معدلات التنمية المرتفعة أما بالنسبة للدول العربية فإن معدلات النمو الاقتصادي لا تتناسب مع معدلات النمو السكاني قد ترتب على ذلك قيام أوضاع اقتصادية غير مرغوب فيها مثل زيادة الاستهلاك ، وقلة المدخرات واعتماد الكثيرين من العاملين في قطاع الخدمات على دخول القلة العاملة في قطاع الإنتاج ، كل هذا يفرض المسئوليات المتزايدة على النظم التعليمية في الدول العربية إضافة إلى مسؤولياتها عن مواجهة تعليم الأعداد المتزايدة من الأبناء .
4- ازدياد الاهتمام بالتعليم :-
كان الاهتمام في الماضي في التعليم يدور حول الاهتمام بإعداد المناهج الدراسية مسبقاً وتوجيهها لخدمة مستقبل الطلاب أكثر من حاضرهم ولم يكن هناك اهتمام يذكر بميول المتعلمين واستعداداتهم العقلية ومع تطوير التربية وتقدم البحوث التربوية والنفسية انتقل الاهتمام في العملية التعليمية بالمتعلم وباستعداداته وقدراته العقلية وترتب على نقل الاهتمام في العملية التعليمية اشتراكه في الجهود والأنشطة التي تزوده بالخبرة ووضع قدراته واستعدادات المتعلم العقلية في الاعتبار عن بدء المنهج وانتقاء أساليب وطريقة التدريس واستخدام الوسائل التعليمية ، وعلى المعلم اختيار الطرق والأساليب التي تفي بحاجات المتعلمين وتسهم في حل مشكلاتهم .
سبل تطوير المعلمين :-
قد فرضت التحولات والتحديات المعاصرة على المعلمين أن يواصلوا عملية تطوير أنفسهم ويتم ذلك من خلال :
أ‌- القراءات الحرة :-
حيث إن القراءات الحرة هي الوسيلة التي تمكن المعلم من متابعة التدفق المعرفي ومواكبة الثورة المعلوماتية الهائلة .
ب - التدريب أثناء الخدمة :-
مفهوم التدريب أثناء الخدمة يرتبط بمفهوم التربية المستمرة أو التعليم مدى الحياة
ومن الأهداف العامة للتدريب أثناء الخدمة :-
1- الاهتمام بالمجتمع وثقافته ومشكلاته ودراستها دراسة واعية وتحليل أهدافه تحليلاً عميقاً .
2- الاهتمام بالعلوم والتفكير العلمي والبحث التجريبي .
3- الاهتمام بالنواحي العلمية وتفهم قيمة التعليم المهنية .
4- الاهتمام بمشكلات الوطن العربي السياسية والاقتصادية والاجتماعية .
5- التأكيد على كل ما من شأنه إعداد مواطنين منتجين .
6- حفز المعلمين على النمو المهني المستمر .
7- التفهم العميق للعملية التربوية وطبيعة عملية التعلم .
8- الأخذ بعمليات النقد البناء وإتقان عمليات التقييم .
9- تقدير العلاقات الاجتماعية والعمل مع الجماعات .
المبادئ والأسس التي تقوم عليها سياسة تدريب المعلم :-
من المبادئ والأسس التي تقوم عليها سياسة تدريب المعلم :-
1- أن يكون تدريب المعلم بعد تخرجه تدريباً مستمراً .
2- أن يتناول التدريب الكفاية للجوانب العلمية التطبيقية .
3- أن يخطط محتوى البرنامج التدريبي ، وتحدد طريقته على ضوء تحديد مستويات الكفاية المطلوبة .
برامج التدريب بصفة مستمرة بحيث تلاحق التطورات المستحدثة .
ج_ الحلقات البحثية واجتماعات هيئة التدريس .
تفيد الحلقات البحثية المعلمين في تبادل المعلومات ووجهات النظر وتثري الجوانب المعرفية لدى المعلمين بشكل مستمر وعلى أساس ايجابي ويمكن لمعلمي أي مادة تخصيص ميعاد دوري لعقد تلك الحلقات البحثية لتدارك ما قد يواجهونه من مشكلات د- الدراسات التكميلية التجديدية .
تسعى الدراسات التكميلية والتجديدية إلى استكمال دراسات المعلم أو الحصول على المزيد منها بعد تخرجه من مؤسسات إعداده .
هـ - المؤتمرات والندوات .
الاشتراك في المؤتمرات والندوات يساعد المعلم على النمو المستمر وذلك من خلال ما تعرض له من موضوعات تتناول قضايا تعليمية مختلفة .
و- التعليم بالمراسلة :-
يعتمد على المكاتبات البريدية ويتضمن عديداً من العناصر من أهمها المواد التعليمية والخبرات التربوية التي يراد إكسابها إلى الأفراد الذين يستفيدون من هذا الأسلوب ويتم إعداد تلك المواد إعداداًُ خاصاً .
ز- وسائل الاتصال الجماهيرية :-
تقوم وسائل الاتصال الجماهيرية بدور مهم في النمو المهني للمعلم حيث تسهم في نشر المعارف والأفكار بين أفراد المجتمع وكذلك توضيح كثير من الأمور كما أنها تبصر قطاعات عريضة من جماهير المجتمع في مختلف أعمارهم ومنها بأهداف مجتمعهم ويدخل المعلمون بين هؤلاء بالطبع هذا بالإضافة إلى ما تقدمه وسائل الاتصال .

صفات المعلم الجيد
·لا يغضب
1- توقع السلوك : معرفتك أيضاً لنوعيات السلوك في المرحلة العمرية لطلابك تتوقع بعض التصرفات فإذا حدثت لم يكن ذلك مفاجئا بل تكون قد أعددت نفسك للتصرف السليم حيالها
احرص علي اقتناء ومطالعة مرجع موثوق في علم نفس النمو
2-لا تهول الأمر
3- لا تتصور أن كل تصرف غير مرغوب فيه يقوم به الطالب فالمقصود به إغاظة المعلم وإفساد جو الدرس فهذه النظرة تجلب الغضب فعلاً . حاول ما أمكن أن تنظر إلى تلك السلوكيات علي أنها أخطاء فحسب وأن كثيراً من السلوكيات التي تغضبنا إنما هي تصرفات طبيعية بالنسبة للطلاب خاصة في المرحلة الابتدائية والمتوسطة
موسي عليه السلام – وهو نبي الله المكلم لم يتمالك نفسه مع معلمه الخضر فكرر السؤال عن أسباب ما يفعله الخضر من أمور رغم أنه قد وعد ألا يسأله ورغم تنبيه الخضر له بعد كل سؤال
4- إياك والظلم الغضب غالبا ما يدعو للعقاب وأحيانا الانتقام مظنة الظلم فاحذر الظلم فبالإضافة إلي ما يسببه من اثر نفسي للطلاب فهو معصية لله وظلمات يوم القيامة
·يحسن التعامل مع مثيري المشاكل من الطلاب
لا نكن مثاليين ، ففي كل فصل يوجد طالب أو أكثر يسببون إثارة المشاكل وإعاقة عملية التدريس بشكل أو بأخر . هناك بعض الأساليب للتغلب علي هذه المشكلة أو التخفيف منها تأمل معي الجوانب التالية :-
‌أ- بالحيوية والنشاط حتى لا تسمح للملل بالدخول إلي نفوس الطلاب
‌ب- ابحث دائماً عن السبب الذي يدعو الطالب لإثارة المشاكل وقم بإزالته إن أمكن قد يكون السبب وجوده بجانب طالب آخر قم بالتفريق بينهما . قد يكون التعبير عن تضايقه من شيء معين أو جلب الانتباه إليه ، تعامل مع كل سبب بما يناسبه .
‌ج- اجعل ذلك الطالب في قمة الفصل حتى يكون تحت نظرك وبالقرب منك
‌د- ليس كل مشكلة يثيرها الطالب تحتاج إلي أن توقف الدرس ونعالجها فمن التصرفات ما يكون مجرد النظر إلي الطالب أو المرور بجانبه والتربيت علي كتفه كافيا لإنهائه دون أن يشعر الآخرون .
‌ه- من أكثر ما يسبب هذه المشاكل فراغ الطالب فاشغل الطلاب ، ولا يكفي أن تنشغل أنت فقط بالتدريس

يدير فصله بفاعلية
لا تكن أنت المصدر الوحيد للتعلم في الفصل
حاول دائما ألا تكون أنشطة التعلم متركزة حولك ، بل اعمل علي جعل الطالب يستفيد بعضهم من بعض ، ويقوم بالعمل هم بأقل جهد منك حيث ينحصر دورك في الإشراف وتسهيل عمليات التعلم . عود الطلاب علي طرح الأسئلة علي زملائهم وعلي الاستنتاج وعدم انتظار المعلومة تأتيهم جاهزة
كن عادلاً في توزيع أنشطة التعلم علي الطلاب
يجد كثير من المعلمين أنفسهم دون شعور في كثير من الأحيان يركزون أنشطتهم علي مجموعة قليلة من الطلاب في الفصل وهم المتميزون ، ويغفلون أو يهملون بقية الفصل . وقد يكون لديهم مسوغ لذلك وهو قولهم : أن الاقتصار علي هذه الفئة تعطي الدرس حيوية، ولو تركناها وأشركنا جميع الفصل بما فيهم الطلبة الضعاف لكان الدرس بطيئا ودون حيوية ، وهذا بالتأكيد ليس بمسوغ صحيح فالدرس ليس الجيدين فقط بل يجب أن يستفيد منه الكل مع مراعاة الفروق الفردية وما يناله الفصل بمجموعة عند اشتراكه في أنشطة الفصل يفوق ما قد يعتري عملية التدريس من بطء أو فتور
يعلم الطلاب الرجوع إلي مصادر المعلومات
نحن في عصر التفجر المعرفي وليس من المعقول أن نطلب من الطلاب حفظ كل المعلومات .والغريب إننا نطلب منهم أن يحفظوا معلومات لو سئل عنها من يحمل مؤهلا علميا عاليا لما وجد من غضاضة في الرجوع إلي اقرب مرجع علمي للحصول عليها .
إنما لا نكتفي من الطالب بان يعرف مكان وجود المعلومة وكيف يستخرجها دون ان نشغله بالحفظ الذي ينتهي مفعوله غالبا بانتهاء الاختبار وبالتأكيد هذا لا ينطبق علي كل المعلومات فهناك قدر منها لابد للطالب من حفظه ، لكن لو طبقنا هذه القاعدة لخففنا الكثير من الإجهاد عن الطلاب . يتخرج الكثير من طلابنا وهو لا يعرف أمهات المراجع في حقول المعرفة الأساسية ولا كيف يستخدمها . علم الطلاب طريقة الحصول علي المعلومات بسرعة ومن مصادرها المعتمدة تفتح له قنوات إمداد عملية مستمرة التدفق ومتجددة .
لا يسال هذا السؤال
هناك سؤال يكاد لا يكون له أي فائدة ومع ذلك يسأله كثير من المعلمين ويعتمدون علي أجابته ذلك السؤال هو هل فهمتم ؟؟ فالمعلم عندما يسأل هذا السؤال فالمرجح أن الإجابة ستكون "نعم " لأن غالب ما يجيب علي هذا السؤال هم الطلبة المتميزون لأن من لم يفهم يستحي غالباً أن يجيب لأنه يعلم أن الإجابة التي يتوقعها المعلم هي نعم
وثانياً : لأن يجيب بالنفي تظن أنه أقل قوة من زملائه ثم أن الطالب قد يظن أنه فهم وهو لم يفهم فذلك كان هذا السؤال ليس له فائدة بل قد يكون خادعا .
والواجب علي المعلم أن يتوصل إلي إجابة هذا السؤال دون أن يطرحه وذلك عن طريق التطبيقات التي يقيس بها مدي فهم الطلاب واستيعابهم للمادة
المراجع :-
1- عبد الغني عبود وآخرون ، التربية المقارنة والألفية الثالثة ، الأيديولوجي والنظام العالمي الجديد ( القاهرة : درا الفكر العربي ، 2000م ).
2- أحمد محمود عبد المطلب إعداد المعلم في جامعة الإمام محمد بن سعود . جامعة أسيوط . كلية التربية بسوهاج 1989م .
3- زاهر أحمد . تكنولوجيا التعليم كفلسفة نظام ( القاهرة ،: المكتبة الأكاديمية 1996م ) .
4- محمد أحمد عوض ، تدريب معلمي التعليم الثانوي العام أثناء الخدمة في جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية " دراسة مقارنة " كلية التربية بسوهاج ، 1994م .
5- إبراهيم عصمت مطاوع ، التجديد التربوي أوراق عربية وعالمية ( القاهرة دار الفكر الكتاب للنشر ، 2001 م ) .
د/ صبري خالد عثمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://d-gawda.yoo7.com
 
مقـــدمــــــة :
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
d-gawda.yoo7.com :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول :: نظم اعتماد و برامج التنميه المهنيه-
انتقل الى: